الإثنين 3 ربيع الثاني 1440 / 10 ديسمبر 2018  راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع  

جديد الأخبار


الأخبار
ثقافي
دارة الملك عبد العزيز .. سجلٌ حافل في خدمة تاريخ المملكة
دارة الملك عبد العزيز .. سجلٌ حافل في خدمة تاريخ المملكة
وجغرافيتها وآثارها الفكرية والعمرانية
11-01-1440 03:21
ثقة : الرياض واس سجّلت دارة الملك عبد العزيز إرثاً زاخراً بتاريخ وجغرافية وآداب وتراث المملكة العربية السعودية، حيث قامت بتحقيق الكتب التي تخدم تاريخ المملكة وجغرافيتها وآدابها وآثارها الفكرية والعمرانية، وطبعها وترجمتها، وتاريخ وآثار الجزيرة العربية والدول العربية والإسلامية بشكل عام .
وتقدم دارة الملك عبدالعزيز منذ تأسيسها عام 1392 هـ، خدمة كبيرة في حفظ تاريخ وآداب وتراث المملكة العربية السعودية وآثارها الفكرية والعمرانية، وطبعها وترجمتها، بالإضافة إلى تاريخ وآثار الجزيرة العربية والدول العربية والإسلامية, وأعدت بحوث ودراسات ومحاضرات وندوات عن سيرة الملك عبد العزيز خاصة، وعن المملكة وحكامها وأعلامها قديماً وحديثاً, والمحافظة على مصادر تاريخ المملكة وجمعه, وإنشاء قاعدة تذكارية تضم كل ما يصور حياة الملك عبد العزيز الوثائقية وغيرها، وآثار الدولة السعودية منذ نشأتها, وخدمة الباحثين والباحثات في مجال اختصاصات الدارة, ولها دور بارز في أخذ زمام المبادرة في قيادة الحراك الثقافي، الذي يوازي ويعكس هذه الجهود المتكاملة، لإظهار القيمة الحضارية والثقافية للمملكة, حيث اهتمت برصد التراث الحضاري والثقافي والعلمي من خلال الكتب والصور النادرة والمخطوطات، إضافة إلى المواد الفيلمية المتنوعة .
وتعد المراكز والمؤسسات الوطنية المعنية بحفظ مصادر التاريخ في أي دولة، الحارس الأمين على التاريخ والحضارة وتراث تلك البلدان، ومصدراً مهماً لرفد الأجيال المتعاقبة على مر العصور بتراث أجدادهم وحضارتهم، وتعريفهم بالإنجازات الحضارية والإنسانية التي حققوها في تلك الحقبة من الزمن .
وتمنح الدارة جائزة سنوية باسم جائزة الملك عبد العزيز، وتصدر مجلة ثقافية تخدم أغراض الدارة، وأنشئت مكتبة لخدمة الباحثين والباحثات في مجال اختصاصات الدارة .
وتحتوي دارة الملك عبد العزيز على 15 إدارة وقسم هي.. مركز الوثائق ويمثل مركز الوثائق التاريخية أحد أهم المصادر التاريخية، إذ يلبي حاجة مهمة لحفظ التراث وتسجيل التاريخ الوطني، ولذلك يُقوم المركز بجمع الوثائق التاريخية وتصنيفها وحفظها .
- مكتبة الدارة .. وهي أحد أهم الأقسام المتخصصة التي تؤدي دوراً متزايداً في تحقيق أهدافها لخدمة تاريخ المملكة العربية السعودية، كما تضم المكتبة مجموعات نادرة من أبرزها مكتبة الشيخ عبد المحسن الخيال، ومكتبة شركة أرامكو .
- وحدة المخطوطات.. تم إنشاء وحدة خاصة بالمخطوطات للعناية بالمخطوطات المحلية في المملكة العربية السعودية، وذلك في شهر شوال من عام 1423 هـ بعد أن كانت قسم ملحق بمركز الوثائق وكذلك توفير قاعة حفظ للمخطوطات مزوده بوسائل السلامة والحفظ، وقاعة للفهرسة مزودة بالكتب والمراجع مع تطبيق دورة عمل متكاملة في التعامل مع المخطوط من حيث الاستلام من الأفراد أو الجهات مروراً بالتعقيم بعد ذلك الفرز والحصر والفهرسة والتصوير والترميم والتجليد .
- مركز الترميم والمحافظة على المواد التاريخية.. بدأت الدارة في الترميم منذ بداية انشائها عام 1392 هـ، ليصبح مركزا متخصصا للترميم يهدف إلى المحافظة على المخطوطات والوثائق التاريخية.
- إدارة العلاقات العامة.. تهدف إلى التعاون والتواصل بين الدارة والأجهزة الحكومية وغيرها من المؤسسات والمراكز العلمية والثقافية .
- إدارة البحوث والنشر .. تتولى الإشراف على جوانب البحث العلمي، وإصدار المؤلفات ذات العلاقة باهتمامات الدارة، وإصدار العديد من المؤلفات والدراسات المتخصصة، ودراسة المؤلفات والبحوث المقدمة من الكتاب والباحثين بغرض تبني طبعها ونشرها ضمن إصدارات الدارة، ومتابعة طباعة الكتب والإصدارات، وتوثيق التعاون وتبادل الإصدارات مع المراكز العلمية والمكتبات العامة والهيئات المماثلة داخل وخارج المملكة العربية السعودية، وتنظيم الموسم الثقافي للدارة الذي يتضمن العديد من المحاضرات والندوات العلمية المتخصصة، بمشاركة نخبة من المفكرين والأدباء والمتخصصين حول مجالات اهتمامات الدارة، وتقديم خدمات معلوماتية وتسهيلات بحثية للباحثين، وتنفيذ توصيات اللجان العلمية العاملة بالدارة، والإشراف على تنظيم المؤتمرات والندوات العلمية .
- مجلة الدارة.. تصدر الدارة مجلة فصلية كل ثلاثة أشهر، تُعنى بنشر البحوث والدراسات العلمية المتعلقة بتراث المملكة العربية السعودية وفكرها وتاريخها وثقافتها الوطنية، وبالجزيرة العربية والعالم العربي والإسلامي بصفة عامة، وقد تم اصدار العدد الأول من المجلة في غرة شهر ربيع الأول عام 1395 هـ .
- أرشيف الصور والأفلام التاريخية.. عملت الدارة على إنشاء أرشيف خـاص بها بالتعاون مع عدد من المراكز التاريخية والوثائقية في العديد مـن دول العالم، وبالتنسيق مع العديد مـن دول العالم، ومـع العديد مــن الأشخاص المعاصرين لمرحلة تأسيس المملكة العربية السعودية .
- قاعة الملك عبد العزيز التذكارية.. تعد قاعة الملك عبد العزيز التذكارية جزءاً مهما من أجزاء الدارة، وهي تمثل متحف يحوي نماذج من المقتنيات الملكية التي تعود للمؤسس، إضافة إلى العديد من الصور الفوتوغرافية النادرة، ونماذج من الأسلحة والأدوات والعملات، ووثائق وخرائط .
- مركز الحاسب الآلي.. أنشأت الدارة مركزاً متخصصاً لأعمال الحاسب الآلي يتولى إنشاء قواعد معلومات متكاملة، لحفظ التاريخ ولخدمة الباحثين والباحثات، ولتقديم تسهيلات ومساندة فنية معلوماتية .
- مركز نظم المعلومات الجغرافية.. تضم الدارة مركزاً لنظم المعلومات الجغرافية يتولى إعداد الأطلس التاريخي للمملكة العربية السعودية، وذلك في مسعى لتوثيق أهم الأحداث التاريخية التي شهدتها الدولة السعودية خلال مراحل تكوينها المختلفة .
- مركز توثيق تاريخ الأسرة المالكة السعودية.. أسس المركز بتاريخ العاشر من ذي الحجة عام 1421 هـ، يُعني المركز بتوثيق جميع المعلومات التاريخية ذات العلاقة بأفراد الأسرة المالكة، وإصدار شجرة النسب وتحديثها أولا بأول .
- مركز التاريخ الشفوي.. تولي الدارة أهمية خاصة لحصر وجمع مصادر التاريخ الوطني السعودي داخل المملكة وخارجها، لكون الوثائق التاريخية والمخطوطات والأماكن والآثار والشهادات الشفوية في مقدمة تلك المصادر، وقد تم تأسيس مركز التاريخ الشفوي بالدارة عام 1416 هـ الموافق 1997 .
- خدمات مركز الباحثات. يتولى مركز الباحثات تقديم خدمات معلوماتية وتسهيلات بحثية للباحثات من طالبات الجامعات والدراسات العليا والأكاديميات، حيث يتيح لهن البحث في أوعية المعلومات .
كما تحتوي دارة الملك عبد العزيز على 12 قاعدة معلوماتية هي.. قاعدة معلومات الأحداث التاريخية: تشتمل على رصد تاريخي لأحداث المملكة العربية السعودية منذ تاريخ بداية تأسيسها على يد الملك عبد العزيز إلى وقتنا الحالي، ويمكن للباحث أن يبحث من خلال هذا السجل الوطني عن المعلومة التي يريد الوصول لها بكل يسر وسهولة .
- قاعدة معلومات السير الذاتية.. تحتوي على معلومات متكاملة عن الباحثين والأكاديميين المهتمين بالتاريخ، لتكون مرجعاً يمكن من خلاله لدارة الملك عبد العزيز التواصل مع الأكاديميين والباحثين والوصول لهم .
- قاعدة كشاف صحيفة أم القرى.. يُمكن هذا الكشاف الإلكتروني للصحيفة الباحث من البحث عن طريق رقم وتاريخ العدد وعنوان المقالة، والأعلام التي ذكرت في المقالة أو من خلال تصنيفها الموضوعي .
- قاعدة المخطوطات الوطنية.. تحتوي على معلومات تفصيلية عن المخطوطات، مثل عنوان المخطوطة وعنوانها الفرعي واسم مؤلفها والموضوع الرئيسي والفرعي لها، وبداية المخطوطة ونهايتها وجميع تفاصيلها .
- قاعدة معلومات التاريخ الشفوي .. تتضمن بيانات متكاملة عن المقابلة التي أجريت مع الراوي، وتشمل كل ما ذكر عن الأشخاص والأماكن والهيئات والأحداث والدول ذات العلاقة ورؤوس موضوعات المقابلة، بالإضافة إلى النص الكامل للمقابلة .
- قاعدة كشاف صحيفة صوت الحجاز.. تُمكن للباحث البحث من خلال رقم العدد وعنوان المقالة أو الأعلام والأماكن التي ذكرت في المقالة أو من خلال تصنيفها الموضوعي .
- قاعدة معلومات الصور التاريخية.. تحتوي القاعدة على معلومات تفصيلية عن الصور التاريخية تشمل عنوان الصورة ونوعها ومقاساتها والأشخاص والهيئات والأماكن ذات العلاقة بالصورة ومصدر الصورة وتصنيفها الموضوعي .
- قاعدة معلومات الوثائق التاريخية.. تشمل القاعدة جميع المعلومات التفصيلية عن الوثيقة، بالإضافة لخاصية البحث عن الوثيقة من خلال عنوان الوثيقة أو الأعلام أو الأماكن أو الهيئات التي ذكرت بها أو من خلال تصنيفها الموضوعي مع ربط الوثيقة بسجل الأحداث الوطني .
- قاعدة الملك عبد العزيز في الوثائق الأجنبية.. تحتوي القاعدة على رصد لجميع بيانات الوثائق الأجنبية، ويمكن من خلال هذه القاعدة للباحث أن يبحث عن الوثيقة التي يريدها عن طريق العنوان والأعلام أو عن طريق ملخص الوثيقة أو من خلال تصنيفها الموضوعي .
- قاعدة معلومات مجلة الدارة.. تشتمل القاعدة على جميع أعداد المجلة التي صدرت منذ تأسيسها مع معلومات تفصيلية عن كل عدد ومحتوياته يمكن من خلالها البحث باسم المؤلف والعنوان والتصنيف الموضوعي والأسماء والأماكن التي ذكرت في البحث مع صورة الغلاف .
- قاعدة المعلومات المتحفية.. تتضمن رصد كامل للمواد المتحفية الموجودة في الدارة سواء المعروضة أو غير المعروضة وتشمل توثيقاً كاملاً للمواد ويمكن البحث بكل سهولة عن أي مادة موجودة سواءً عن طريق الاسم أو التصنيف أو أي كلمة موجودة في ملخص المادة .
- قاعدة معلومات الملك عبد العزيز في الصحافة.. وتشتمل هذه القاعدة على ما ذكر عن الملك عبد العزيز من خلال الصحافة العربية والعالمية، وكذلك السعودية ويمكن للباحث من خلال هذه القاعدة البحث عن بيانات المقالة الصحفية بدلالة العنوان والمؤلف والأعلام والأماكن والهيئات التي ذكرت فيها والدول التي لها علاقة بالمقالة وكذلك عن طريق مصدر المقالة .
وانطلاقاً من اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وحرصهما على خدمة الحرمين الشريفين، وما يتصل بهما من توثيق ودراسة، وامتداداً لجهود دارة الملك عبدالعزيز، فقد وافق مجلس إدارة الدارة على إنشاء " مركز تاريخ مكة المكرمة " في مكة المكرمة ، وتشرف عليه الدارة ، وكذلك تأسيس " مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة " لما للمدينة المنورة من مكانة متميزة في القلوب فهي عاصمة الإسلام الأولى ومنطلق الدعوة والفتوحات إلى أقطار الأرض ، وموطن ثاني الحرمين الشريفين المسجد النبوي ، ومثوى خاتم الأنبياء والرسل سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم .
وللمدينة المنورة تراث حضاري عريق توزع في كتب ومخطوطات ووثائق كثيرة جداً منتشرة في أنحاء العالم بلُغات عدة، وصارت الحاجة ماسة لإنشاء هيئة تختص بهذا التراث لتجمعه وتدرسه وتقدمه للأجيال الحاضرة والقادمة خدمة لمدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم خاصة وللتراث والثقافة عامة، لذلك أنشأ مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة وأشرفت دارة الملك عبد العزيز على شؤونه العلمية والإدارية والمالية .
وتأسيس مركز تاريخ البحر الأحمر وغربي المملكة، الذي تشغل المملكة الغالبية العظمى من ساحله الشرقي، لإحداث تنمية متوازنة ومؤثرة وقائمة على استثمار الامكانات الطبيعية التي تتمتع بها المملكة من الجزر البحرية والمواقع الساحلية .
وأطلقت الدارة " مركز الملك سلمان بن عبد العزيز للترميم والمحافظة على المواد التاريخية "، دعماً لجهودها ومشروعاتها في خدمة تاريخ المملكة والمحافظة على تراثها، بهدف المحافظة على الوثائق والمخطوطات القديمة والاعتناء بها، وذلك من خلال الخدمات الفنية المساندة لدور الدارة في حفظ الوثائق والمخطوطات المختلفة التي تشمل.. التعقيم: أولى الخطوات التي تبدأ بها المحافظة على الوثائق والمخطوطات والمصادر التاريخية الأخرى وتتلخص عملية التعقيم في القضاء على الآفات الحشرية والفطريات الموجودة داخل الوثائق وأوراق المخطوطات وأغلفتها الجلدية، والتي يسبب بقاؤها وعدم مكافحتها مع مرور الوقت الإتلاف الكامل لها، وانتقال تلك الإصابات إلى مخطوطات ووثائق أخرى سليمة مجاورة .
وقسم التعقيم مزود بأحدث الأجهزة اللازمة لإجراء عملية التعقيم وتتمثل في وجود جهازين للتعقيم بغاز الأوزون وبالأقراص الكيميائية. ويمتلك قسم التعقيم وحدتين متنقلتين مزودتين بجهاز للتعقيم يسهل تنقلهما من منطقة لأخرى داخل المملكة لتعقيم المواد التي يصعب إيصالها إلى المركز، ويقوم بهذا العمل فنيون متخصصون في مجال التعقيم .
- المعالجة " المعالجة الكيميائية " وهي إحدى الخطوات التي تُجرى للوثائق والمخطوطات، بهدف إعادتها إلى حالتها الطبيعية وتنظيفها من الأتربة والأوساخ وما يدخلها من مواد حامضية وكيميائية، والتي يمثل وجودها وبقاؤها في داخلها بداية النهاية لتلك الوثائق والمخطوطات, وقسم المعالجة الكيميائية مزود بجميع ما يحتاجه من المواد الكيميائية اللازمة لتحضير المحاليل الكيميائية المطلوبة بالإضافة إلى امتلاكه الأجهزة المساعدة والمطلوبة للقيام بالأعمال المنوطة به, وهي جهاز التنظيف الجاف، وخزانة لسحب الغازات الخانقة والسامة، وجهاز لفك التصاق الأوراق وجهاز لتقطير المياه، وغير ذلك من التجهيزات الحديثة اللازمة لقيام القسم بإنجاز عمله على أكمل صورة .
- الترميم : هو العنصر الأساس في مجال المحافظة على الوثائق والمخطوطات، وبانتهاء علمية التعقيم والمعالجة الكيميائية للوثائق والمخطوطات يبدأ قسم الترميم بترميمها جزئياً أو كلياً، ويعتمد هذا الترميم حسب حجم الجزء المصاب ومدى الضرر الذي لحق بالوثيقة أو المخطوطة، وتشتمل هذه العملية على إجراء الترميم اللازم من حيث سد الثقوب وإكمال الأجزاء المفقودة وتقوية أوراق الصحيفة، كل هذا وغيره من عمليات الترميم الأخرى، ويعد قسم الترميم نموذجاً يحتذي به عند إنشاء أقسام أخرى للترميم، فهو يعد معملاً متكاملاً من حيث التجهيزات الحديثة والمتطورة في مجال الترميم, ويحتوى القسم على أحدث الطاولات المجهزة بلوحات مضيئة ومفاتيح كهربائية خاصة لعمل الترميم وكذلك عدد من الأجهزة الأخرى من أهمها : جهاز تقطير المياه, يقوم بتقطير المياه لاستخدامها بعد ذلك في عملية المعالجة وإزالة حموضة الوثائق, جهاز فك الأوراق الملتصقة يعمل على البخار ويقوم يفك الوثائق والمخطوطات المتلاصقة التي يصعب فصل بعضها عن بعض, جهاز كبسولة مايلر يستخدم لتغليف الوثائق بعد الانتهاء من الترميم, مكبس حراري يستخدم لفرد الوثائق تجفيفها وكذلك يمكن استخدامه في ترميم بعض الوثائق والمخطوطات, جهاز التنظيف الجاف يقوم بعملية التنظيف الجاف من خلال شفط الأتربة والغبار الموجود في الوثائق، وهو يقوم أيضاً بتجفيف الوثائق والمخطوطات بعد معالجتها وإزالة الحموضة منها ويتميز بسرعته ويمثل أيضا جهاز تعقيم بالأوزون, الكاوية الحرارية يستخدم في عملية الترميم اليدوي, جهاز سد الثقوب يعمل على سد الثقوب الموجود بداخل الوثيقة حيث يتم عمل عجينة يراعى فيها سماكة الورق ولونه وتوضع بداخل الحوض المخصص مع الماء ومن ثم يسحب الماء بواسطة شبكة تصريف صممت خصيصاً آلياً, جهاز تصفيح الوثائق يقوم بترميم الوثائق ترميم آليا حيث يعتمد على تغليف الوثائق بواسطة أوراق مخصصة ويعد جهاز الترميم الأول في المركز, مقص ورق يقص الوثائق حسب حجمها ومقاسها, مقص بولي اثيلين يستخدم لقص المقاسات المطلوبة من رول البولي إثيلين, مكبس يدوي لكبس الوثائق والمخطوطات, مكبس هيدروليكي حراري، يستخدم في ترميم الوثائق كما يمكن استخدامه على البارد في كبس الكتب, خزانة شفط الغازات السامة .
- الميكروفيلم " المصغرات الفيلمية والتصوير الرقمي " يضم القسم نوعين من التصوير هما التصوير بواسطة الميكروفيلم وكذلك التصوير الرقمي, وهو من أهم وسائل حفظ المعلومات والوثائق والمخطوطات القديمة وهو يعتبر وسيلة أمنة جداً لأزمنة طويلة إذ يمكنه أن يحتفظ بالمعلومات لمدة طويلة تقارب المائة عام إذا تم حفظ أشرطة الميكروفيلم تحت درجة حرارة أقل من 21 درجة مئوية وفي دواليب خاصة بالحفظ, وتعد المصغرات وسيلة حفظ عملية جداً إذ يمكنها توفير من 95% إلى 98% من مساحة المخازن والمستودعات، وكذلك الجهد حيث يقوم موظف أو اثنان باستخراج المعلومة عن طريق جهاز الكومبيوتر وطباعة نسخة منها في أقل من خمس دقائق عندما تكون أشرطة الميكروفيلم مفهرسة .
وتمر مراحل العمل بالميكروفيلم بالتنظيف الجاف: ويشمل إزالة الأتربة، إزالة الدبابيس، تنظيم الأوراق وإعدادها للتصوير ونقلها بملفات جديدة, ثم التصوير يتم على أفلام 16 و 35 مم ويوجد عدد من الأجهزة يقوم كل منها بتصوير مقاس معين من الأوراق ويشمل التصوير جميع المقاسات, بعد ذلك التحميض وبعد الانتهاء من التصوير يتم وضع الفيلم في جهاز التحميض الذي يتكون من مواد كيميائية لإظهار الصور بالفيلم, ثم القراءة والطباعة, وتتم قراءة المادة الموجودة بالفيلم بواسطة استخدام جهاز خاص ومعرفة جودتها وكذلك طباعة جزء منها, والاستنساخ عمل نسخة إضافية للفيلم الأصلي.
ويحتوي قسم الميكروفيلم على العديد من الاجهزة المتطورة تقنياً مثل جهاز تصوير خاص للخرائط وجهاز تصوير دقيق للوثائق وجهاز لتصوير المخطوطات وأجهزة تصوير متنقلة، ومعمل تحميض واستنساخ يلبي احتياجات القسم.
التصوير الرقمي: وقد جرى تطوير هذه التقنية باستخدام أجهزة التصوير الرقمي وتحويل أشرطة الميكروفيلم إلى رقمي وحفظها على قرص مدمج CD, وتصوير الوثائق أو المخطوطات بلونها الأصلي نفسه ثم بعد ذلك يتم نسخها لحفظها على قرص مدمج CD, وقد قام القسم بتصوير العديد من أرشيفات الدوائر الحكومية بالمملكة وحظي بإعجاب وتقدير هذه الجهات وسوف يتم دعم قسم التصوير الرقمي بأحدث أجهزة التصوير الملون دائماً .
- التجليد: وهو الجزء المكمل لعملية المحافظة على المخطوطات والكتب النادرة فبعد الانتهاء من عمليتي المعالجة والترميم يتولى قسم التجليد عملية إعادة تجليدها من جديد بالجلد الطبيعي أو الصناعية وزخرفتها بالنقوش المذهبة، وكذلك عمل صناديق وعلب ذات مواصفات لحفظ الوثائق والمقتنيات التاريخية المهمة, ويقوم القسم بعمل أنواع من التجليد منها على سبيل المثال، الفني الفاخر والملكي أراقي والرماني، إَضافة إلى عدد من الأعمال اليدوية الدقيقة التي تحافظ على البصمة التاريخية سواء كانت مخطوطاً أم كتاباً أم وثيقة, وقد تم تجهيز قسم التجليد بما يحتاج إليه من الأدوات والتجهيزات الحديثة وما يتطلبه من مكابس يدوية وماكينات آلية لقص الورق والكارتون, وآلة تذهيب وآلة بصم وكتابة العناوين، ومن النقوش والزخارف الإسلامية لعمل زخارف المخطوطات بالشكل القديم وكل ذلك كان له انعكاساً إيجابياً على الأسلوب المتطور والمتميز لإنتاجية قسم التجليد والمستوى الراقي الذي وصل إليه .
ولا يقتصر عمل المركز على حفظ مقتنيات الدارة فقط بل يتعداها إلى المحافظة على هذا التراث الموجود لدى المواطنين والمكتبات العامة والخاصة.
وفي إطار جهود دارة الملك عبد العزيز المستمرة لبناء الجسور المعرفية والثقافية قامت بعرض ما تحتويه متاحفها من قطع متخصصة ونادرة وشواهد تحكي المعاني الإنسانية لدى المسلمين من جميع الحضارات والثقافات، وحرصت الدارة على توظيف هذا التراث من خلال طباعة الموسوعات والكتب ونشر الصور وإقامة المعارض المتخصصة وإظهار ما تبذله المملكة من جهود كبيرة في تنفيذ المشروعات الضخمة لخدمة هذا التراث التاريخي العريق، ولما يمثله هذا التراث الفكري من ذاكرة متكاملة وتوثيق لتاريخ المملكة العربية السعودية.
وشهد عام 1439 هـ فعاليات عدة للدارة حيث أطلقت تطبيق الهواتف الذكية الرسمي للموقع الإلكتروني لمشروع مستكشف الأسماء الجغرافية في المملكة العربية السعودية www.saudigeonames.com، الذي نفذه المركز السعودي لنظم المعلومات الجغرافية التاريخية تحت إشراف اللجنة الوطنية للأسماء الجغرافية في المملكة العربية السعودية .
ويمكن التطبيق من البحث عن الأسماء الجغرافية بالمملكة داخل قاعدة بيانات تحوي ما يزيد عن 73000 ألف اسم جغرافي، وعرض موقعه على خرائط جوجل واستعراض تفاصيله مثل: الاسم الجغرافي باللغة العربية، والاسم الجغرافي باللغة الإنجليزية (مرومن)، وفي أي منطقة إدارية يقع، ومعرفة تصنيفه هل هو: سكني، زراعي، جبلي، رملي، بحري...، فضلاً عن عرض الإحداثيات الجغرافية لكل اسم جغرافي .
ويتيح التطبيق للمستخدم إضافة أسماء جغرافية جديدة، والبحث بالخريطة، وإيجاد أقرب الأسماء الجغرافية من موقع المستخدم الحالي وإنشاء المسار الملاحي إليها، والتبديل بين خرائط الطرق والمصورات الفضائية.
ويقدم مركز الباحثات بدارة الملك عبد العزيز، خدمات معلوماتية وتسهيلات بحثية لطالبات الجامعات والدراسات العليا والأكاديميات، ويستقبلهن في الفترة الصباحية يومي الاثنين والأربعاء من كل أسبوع، للاستفادة من أوعية المعلومات والخدمات التي تقدمها الدارة والمركز .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 240


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
0.00/10 (0 صوت)



المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة ثقة الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها

الرئيسية |الأخبار |المقالات |الصور |راسلنا | للأعلى


حقوق النشر محفوظة لصحيفة ثقة الالكترونية
w w w . t h i q q a h . c o m

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.